رؤية خضراء ومستدامة للبصرة

برودر ميركل، سامح المقدادي، نورست س.عبد الوهاب وزينة رياض

خلال الخمسينات والستينات والسبعينات كانت البصرة تسمى فينيسيا الشرق الأوسط. اليوم، لا يسع المرء إلا أن يتخيل الجمال الذي ميز هذه المدينة ذات يوم بخيال عظيم.

ينظر فريق البحث لدينا إلى البصرة كما هي اليوم، ويحدد التحديات التي تواجهها المدينة ويطور رؤى لإدارة المياه الخضراء والمستدامة لمدينة العراق الواقعة في أسفل النهر

< قم بتنزيل منشورنا بصيغة pdf هنا.